يهتم بوعي التلاميد و الشباب بالحفاظ على البيئة


    بيئتي

    شاطر

    Admin
    Admin

    المساهمات : 46
    تاريخ التسجيل : 02/03/2010

    بيئتي

    مُساهمة  Admin في الأربعاء مارس 03, 2010 3:07 pm

    أحمد حسن بدر

    هذه منّي هديّة

    و نصيحة و محبّة



    احفظوها كلّ صبح

    طبّقوها بالعشيّة


    جدّتي أوصتني فيها

    بالدروس العمليّة


    أعمر الأرض جمالاً

    و أكـون الأوليّة


    زرعها إشعاع نور

    في ثرى ربّ البرية


    أعتني في كلّ وقت

    بالشؤون الداخليّة


    بيئتي تبقى ضياء

    للحياة الأبديّة


    أجعل البيت نظيفاً

    كالثياب المخمليّة


    لا تراني أرمي شيئاً

    في الدروس المسلكية


    غايتي أبقى مثالاً

    رائداً للواقعيّة


    كلّ همي أن أراها

    حارتي صبحاً نديّة


    شارعي أزهار ورد

    كنقوش المزهريّة


    أغرس الأشجار حبّاً


    أستظلّ الظهر فيَّه


    أنشر الأخلاق وعياً

    في نفوس البشريّة


    كم جميل أن يراعي

    سائق التكسي الذكيّة


    كلّ علم كلّ فنّ

    كلّ ما فيه وصيّة


    لا نرى سمّ دخان

    في المسام الرئويّة


    و جمال هو أحلى

    عامل في البلديّة


    يحفظ الدرب نظيفاً

    من هنا للمالكيّة (1)


    لا دخان و احتراق

    تحت أكوام بقيّة


    مصنع كالروض يزهو

    آلة تبقى زهيّة


    أيّها الطفل المهذّب

    أيّها الغالي عليّه


    ابتعد لا تؤذ قطّ

    أيّ حيوان خطيّة


    مثلما لا ترضى تؤذى

    هو لا يرضى أذيّة


    جسمه روح و حسّ

    مثلنا نحن سويّة


    يمتع القلب هناء

    و يعيد الصفو ليّه


    كن لـه رفقاً و أنساً

    و وفاء و سخيّة


    لا تخف منه أمين

    و وفي في الحميّة


    ليتني طير أغنّي

    بين أشجار غنيّة


    عندها عيش هنيء

    عندها أغدو هنيّة


    (1) المالكية: منطقة شرق سورية . و المقصود أن تعم النظافة كل القطر، أي من دمشق إلى شرق و شمال و جنوب القطر.

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة سبتمبر 22, 2017 9:11 am